syria-news.com

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
مناقشة رسالة ماجستير في كلية الاقتصاد جامعة دمشق ... بقلم : الرائد
مقالات واراء

دُعيت منذ حوالي شهرين إلى حضور مناقشة رسالة ماجستير لأحد أصدقائي في كلية الاقتصاد، وصلت الكلية متأخراً قليلاً وسارعت الخطو إلى المدرج الأول حيث تم عقد المناقشة وأنا استرجع ذكريات أيام الجامعة من حوالي 5 سنوات أو أكثر. طبعاً لم يتغير شيء في كليتي العتيدة ومازال مدخل الكلية ملاذاً للمتسكعين والمتسكعات من طلاب كلية الاقتصاد وغيرها من الجامعات وحتى من خارج الجامعة أيضاً.


دخلت القاعة الأولى وغمرني دفء غير مرغوب فيه فالقاعة مليئة لنصفها تقريباً والوقت السادسة مساء والجو جميل في الخارج ولكن القاعة كانت حارة بدون تكييف أو تهوية جيدة، على كل حال سارعت الخطو كي لا أقطع سلسلة أفكار الطالب أوالأساتذة ورأيت مقعد فارغ في الصف الثالث فقلت لنفسي هذا هو ولكن ما أن اقتربت منه حتى رأيت المقعد وقد تكسر بالكامل وهنا عرفت لماذا هذا المقعد فارغ والمقاعد التي بعده مليئة (لمن لا يعرف المدرج الأول في كلية الاقتصاد فأن كل مقعد يتسع لحوالي 10 أشخاص وليس مقعد مدرسي من مقاس 3 أشخاص).

 المهم ابتعدت عن هذا المقعد وجلست بجانب أحد معارفي وبدأت أنصت لصوت الطالب الذي يرتفع وينخفض والسبب هو الميكرفون الذي يستخدمه والذي ينقطع في كثير من الأحيان بدون أن تعرف السبب أما الأساتذة الدكاترة فهم ينصتون له بغير اهتمام وعيونهم على الداخل والخارج والطلاب في القاعة وهنا تذكرت أن هذا التقديم الذي يقوم به الطالب هو للحضور وليس للدكاترة الذين عادة ما يحصلون على نسخة من رسالة الماجستير قبل عدة أيام ليضعوا ملاحظاتهم عليها.

انتهى الطالب من عرض دراسته وبدأ أحد الأساتذة الدكاترة بالمناقشة وهنا بدأت المهزلة فهذا الدكتور الأستاذ والذي يعتقد أنه الوحيد في سوريا من يمتلك شهادة دكتوراه (لا أحد يعرف كيف ومن أين حصل عليها) يريد أن يبرهن للطالب ولجميع الحضور أنه الوحيد الذي يفهم وأن الطالب الذي يقف أمامه مازال بينه وبين الدكتور الفهمان أشواط وأشواط عليه قطعها فبينما الطالب ينادي الدكتور باسم: "أستاذي الدكتور" أو "الدكتور الأستاذ" ترى الدكتور يخاطب الطالب باسمه فقط: "يا فلان" فهل يرى هذا الدكتور أنه سينقص من قدره لو نادى الطالب باسم "يا أستاذ فلان".

وهنا تذكرت برنامج كنت قد شاهدته عن التعليم في اليابان وكيف أنهم ينادون الأطفال في الصف الأول والثاني ابتدائي باسم يا أستاذ وذلك رفعاً لمعنوياتهم، وطبعاً أترك للقارئ الكريم المقارنة المضحكة المبكية بنفس الوقت.

وبالطبع وجه الأستاذ الدكتور سيل من التهم والانتقادات مصحوبة بالكثير من الاستهزاء والسخرية بالطالب ومعلوماته وابتسامة السخرية والاستهزاء لم تفارق ثغره الباسم، ثم انتقل الميكريفون المعطل إلى الدكتور الآخر والذي اتبع بدوره أسلوباً مختلفاً بشكل كلي عن أسلوب الدكتور الأول حيث كان يطلق الملاحظة وعينيه تقدح شراً وكرهاً حتى ظننا نحن الحضور أن سيستل سيفه ويضرب عنق الطالب المجرم بعد لحظات.

بالطبع قد يتساءل القراء الأعزاء عن نوعية الملاحظات والنقاط التي وجهها الأساتذة الدكاترة للطالب، وقد كانت بالإجمال تنصب على أخطاء إملائية ولغوية موجودة ضمن الدراسة وبعض النواقص في وضع أسماء وعناوين المراجع المستخدمة واستخدام الطالب لبعض المصطلحات عوضاً عن مصطلحات أخرى بينما كان يجب توجيه عدة ملاحظات جوهرية للدراسة تتعلق بجوهر الدراسة وهذا ما كنت أنا وغيري من الحضور ننتظره من الأساتذة الدكاترة (الفهمانين) الموجودين بالمناقشة، وهنا تذكرت أن الأساتذة الدكاترة يعطون الطالب الموافقة والنجاح على اطروحته الجامعية قبل بدء المناقشة وتبقى هذه المناقشة سبيلاُ لإظهار تفوق الدكاترة وعضلاتهم وليبرهنو للحضور الكريم بأنهم هم الفهمانين وبس

انتهت المناقشة بنجاح الطالب وحصوله على درجة الماجستير وهنأت صديقي الطالب وتوجهت مسرعاً إلى خارج الكلية وأنا على يقين تام بأن استبعاد جامعة دمشق وكل الجامعات العربية المشابهة من قائمة أفضل 500 جامعة على مستوى العالم لم يكن عن عبث بل وتستحق أكثر من ذلك.


2009-12-03 13:00:44
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
معيدة دكتوراه في بريطانيا2009-12-04 23:54:32
مناقشة الدكتوراه ليست للعامة
في بريطانيا مناقشة الدكتوراه مغلقة مقتصرة على الممتحنين والطالب حتى المشرف على الدراسة لا يحضرها وعندما أخبرت زملائي هناك أن المناقشة عندنا مفتوحة يحضرها حتى الأهل والأصدقاء الذين لا علاقة لهم لا قريب ولا بعيد بمجال البحث كادوا يصابون بجلطة رسالة الدكتوراه سوف تنشر وتوضع في مكتبة الجامعة وقريبا" على الانترنت لذلك يجب أن تكون خالية تماما" من الأخطاء الاملائية وغيرها وطريقة تصحيح الأخطاء الاملائية واللغوية هو أمر متبع في معظم الجامعات وليس فزلكة من الدكاترة كنا كنت أعتقد من قبل
-بريطانيا
From russia2009-12-04 23:06:22
replaying to London
Do u know why the teachers of damas university who studied in Russia dont know how to use the net? Coze they bought their masters,as they do everywhere.
روسيا الاتحادية
طالب ماجستير اقتصاد2009-12-04 22:34:08
توضيح
يا جماعة الخير العلامة اللي بتنعطى للطالب باخر المناقشة العلنية مو بس عالساعتين تبع البهدلة والشرشحة يلي قعدهم وانما عالسنتين او تلاتة يلي قضاهم ما بين مقررات وحلقات بحث وحضور ومشاركة واخيرا تحضير الرسالة .. وما بعتقد انو الدكتور المشرف بيسمح للطالب يفوت عالمناقشة ازا مو ضامن انو يحصل الطالب على دجة 80 وما فوق
-سوريا
SOSO2009-12-04 21:57:40
بحث علمي
الجامعات عنا لا تمت للبحث العلمي بصلة انا معيد موفد لدرسة الدكتوراه في جامعة عربية لمن عرفو انو مو من اول 500 دعمو الجامعة بملايين الدولارات للبحث العلمي وتطوير المخابر منشان التصنيف يلي جاي بتمنى تدخلو على موقع جامعة تشرين وتقرو ابحاثها العلمية وتحديدا كلية الطب شي بضحك طلاب ماقبل التخرج ببقية الجامعات بيعملو احسن منا بعدين اهم وسيلة للبحوث العلمية منشان استعراض مراجع البحث هي الانترنت وين النت عنا بالجامعات بيضحك وين المكتبات الحديثة بعدين لمن الجامعةبدا توفربينقصوميزانية البحث العلمي ههههه
-سوريا
مواطن بلا وطن2009-12-04 21:09:27
وااا أسفاه
للأسف وللأسف أقول أن مستوى جامعاتنا لا يرتقي ليكون مدرسة ابتدائية أو حتى حضانة بالدول المتقدمة. أنا درست طب بجامعة دمشق ومن ثم ناقشت ماجستير بنفس الجامعة . ثم سافرت للخارج لمتابعة التخصص والحصول على البورد.. وللأسف مرة أخرى تفهمت السبب الذي يجعل هذه الدول ترفض طلابنا وخريجي جامعاتنا، فنحن كما قلت لا نرتقي لنصل لمستوى الحضانة بالنسبة للجامعات العالمية.. بل حتى الحضانة لها أسس تربية وتعليم لا ترقى لها جامعاتنا. أحمد الله أني سافرت وتعلمت ورأيت.. ولكن ما ذنب طلابنا في سوريا؟
-سوريا
Sandler2009-12-04 19:53:38
Easy dudes
يا شباب أنا معكون ... جامعاتنا بدها تطوير, هادا شي أكيد. بس مالها سيئة أبداً. انا عم أعمل الماجستير تبعي بالنقد الأدبي و مالي ملاقي حالي أقل من خريجين البلد بمعلوماتي. على العلم أني خريج كلية الأداب. قسم اللغة الانكليزية. بس نفسية الدكاترة عنا لإانا معكون, شي بيقرف.
-إيرلندا
أبو حطب2009-12-04 18:26:06
إلى مواطن سوري
ترتيب جامعة تشرين في الموقع الذي ذكرت 86 عربيا و 7621 عالميا وترتيب جامعة دمشق 87 عربيا و 7654 عالميا. أما بقية الجامعات ( حلب البعث الفرات والجامعات الخاصة) فلا ذكر لها أساسا
-فرنسا
مواطن سوري2009-12-04 17:28:12
الترتيب العالمي
لمن يهمه لأمر، ترتيب جامعة دمشق 7664، وترتيبها عربياً 88 ويمكنكم التأكد من ذلك بوضع كلمات world arab university ranking في موقع بحث الغوغل.
-سوريا
Syrian2009-12-04 12:03:34
الاستاذالكاتب
انا ادرس الماجستير في انكلترا واهم شي هنا هو ذكر المراجع بطريقة صحيحة
-بريطانيا
دارس2009-12-04 11:56:20
اذا كان رب الدار بالدف ضاربا....
كما يقال الجواب مبين من عنوانه..فكيف ستكون المناقشة اذا كان الاغلبيةمن مدرسي الجامعة خريجي دول شرقية؟ وفوق ذلك كانت مسابقة الهيئة التدريسية التي صدرت منذ اشهر عدة فيها شروط وتعجيزات كانها مفصلة على اشخاص محددين وبالتالي منع المنافسة ومنع العديد من اصحاب الاختصاصات النادرة من التقدم (واقصد الموفدين سابقا لصالح الوزارات)
-سوريا
هيفو2009-12-04 10:07:28
مشاركة وجدانية
طبعا انا مو من كلية الاقتصاد ولكن احب ان انوه ان كليتي ,كلية الهندسة الميكانيكية ليست بأحسن حال ايضا,ولكن انا احب ان اعتبر هّذا النوع من المعاملة هو تهيئة للحياة الصعبة التي تنتظرنا خارج الجامعة,شكرا ايها الرائد على هذا النقد اللطيف واحب ان اضيف ان الطالب الذي ذكرت قد نال الماجستير بمرتبة الشرف ممايعني انه تجاوز اختبارين اختبار علمي ومعرفي واختبار على الصعيد الاجتماعي والنفسي اي انه ناجح علميا و متماسك نفسيا وهذا هو القصد من البهادل التي توجه لطالب الماجستير والدكتوراه
-سوريا
مهندس ممستر (معه ماجستير)2009-12-04 05:28:31
معك بس المشكلة موهون!
المشكلة هي أنه كيف نحنا عنا ماجستير ؟ وين البحوث . وين ورشات العمل . وين روح البحث العلمي . وين اسلوب البحث الصحيح . واحد من زملائي جاب رسالته من الانترنت جاهزة بس كتبهاا بالعربي وعلق شوي حكي بدون طعمة وكانت النتيجة انه ممتاز ؟والله هاد الشاب معدله كان بالتخرج 62.5 وترتيبه 52 .ولهلق بيعمل أي حلقة بحث بدقيقتين (ترجمة وصف حكي عامي). ولما بناقش أي رسالة بناقش الموضوع من جهة استثمارية وتطبيقية دون الحكي بالتفاصيل (لأنه هو بيشتغل بشركة كبيرة )وطبعا الدكاترة هيهات لتلاقي واحد يوقف هيك مهزلة .عيب!
-سوريا
العنكبوت النونو2009-12-04 03:14:19
Mohamed الاخ العزيز
انا معك تماما فالاخطاء اللغوية قد تفرغ البحث من اهميته. وكما قلت فالاخطاء اللغوية فقط قد تنزل العلامة من امتياز الى جيد جدا. لكن لا يجب ان تكون محور النقد ويتم تجاهل الناحية العلمية تماما. وبعد ذلك ينال الطالب علامة 95. اذا لماذا كل هذا النقد الفاضي
-سوريا
Maher from London2009-12-04 02:59:48
from Russia
انا لم اقل اني الافضل علميا ولن اكون. انا هون وما بعرف وانتي بروسيا وبتعرف عن لندن اكتر مني. بجوز. على الاقل في لندن لاتباع الشهادات او تعطى في سنتين لحامل اجازة. كل دكاتري في سوريا يللي بعرفون وهم خريجي روسيا ما بيعرفوا يفتحوا اميلن ع الانترنيت. ليش ما كان في انترنيت بالجامعات بروسيا. مو مهم. انا تحدثت عن نظام التعليم بما لمست وليس بما سمعت. طبعا بروسيا احسن لهيك انهارت اعظم قوة بالعالم وانهار اقتصادها.
-سوريا
Omar2009-12-04 02:18:34
everywhere
هذه المشكله موجوده في كل دول العالم و إن بدرجات مختلفه. البعض ممن حصلوا على الدكتوراه من فرنسا وهم الآن على رأس عملهم في الجامعات السوريه أكدوا أنهم حضروا و ناقشوا وعادوا إلى البلد دون أن أدنى مناقشة فعليه لعملهم.
-سوريا
Mohamed2009-12-04 00:27:37
تصويب لطيف لهدف الشهادة العليا
لجميع الزملاء الأفاضل أقول أن هدف الدفاع العلني عن أطروحة الدكتوراة ليس إظهار المقدرة العلمية للباحث بقدر ماهي وهو الأهم من عرض لنتائج عمل ناجح وعرض للآلية المنهجية العلمية المستخدمة ولمنطقية البحث وتسلسله العقلاني الإبداعي للوصول إلى الهدف المنشود ولهذا فمن ضمن العمل العلمي الراقي تكون الصياغة اللغوية السليمة والإلتزام المطلق بالمصطلحات والرموز المتعارف عليها علميا وكذلك الإخراج العام وأقول لمن لايعلم ففي فرنسة ترفض أية أطروحة تحوي أكثر من خمسة أخطاء!
فنلندا
From russia2009-12-04 00:26:24
London is not better
Dear friend from London, do not ever talk about things u dont know, and dont think that spending 6 months in London, pretending writing a Master can put u ahead.
روسيا الاتحادية
حلب قصدنا وأنت السبيل2009-12-04 00:20:24
المضحك المبكي
قبل مناقشتي لرسالة الماجستير قال لي المشرف لا تخافي فدكتورك تبهدل قبلك وكأن مناقشة الرسالة هي بهدلة للطالب وكأن لجنة الحكم يتربصون بأي هفوة أو خطاً ربما يكون مطبعياً للإستهزاء بالطالب فكل ما قيل بالمقال صحيح 100% وأحلى شي لجنة الحكم بيقولولي مشروعك أقوى من مشروع دكتوراة بس علامة فوق التسعين ممنوعة ما فهمت ليش ومن يومين بغير كلية أخذ أحد الطلاب 93 بس شو بدنا نحكي عدت على خير وأكلنا كم كلمة بسيطة إن شاء الله نتطور في القريب الآجل بوجود هكذا عقليات غريبة
-سوريا
آرا سوفاليان2009-12-03 23:31:09
ماجستير
حضرت مناقشة رسالة ماجستير في كلية طب الأسنان وانصبت المحاكمة حول الأخطاء اللغوية وأرقام الصور المثبته على المراجع وهكذا فلقد نصب القضاة أنفسهم كعلماء لغة عربية وابتعدوا عن جوهر الرسالة وكان الطابع هو الاستهزاء والسخرية طيلة الوقت وفي النهاية تم منح الشهادة وبدرجة جيد حداً كيف وعلى أي أساس لا أعرف
سوريا
Maher from London2009-12-03 18:54:28
500 جامعة
وحتى نشوف حالنا بين الـ500 جامعة الاولى. لازم اول شي نبعد الدكاترة من خريجي دول الاتحاد السوفياتي عن مراكز القرار الاداري والعلمي. طبعا الغلط مو بعلمن(بعضهم علميا ممتازين) بقدر ما هو بطريقة تعليمهم يللي تعلموها من هذه الدول. واللي هي بعيدة كل البعد عن الاسلوب العلمي والتعليمي. معظمن كانت المحسوبيات وراء نيلهم للشهادات في تلك الدول. تصوروا لو ان دكتور في بريطانيا وصف كالب له (بحمار) وهو لم يحدث. ان هذا الدكتور سوف يطرد من الجامعة فورا. لاء وبينكتب بالـCV تبعو وما عاد اي جامعة ببريطانيا تقبله.
-بريطانيا
Maher from London2009-12-03 18:44:53
الزميل.. طالب الاقتصاد المغترب مؤقتا
لازم تعرف القاعدة لنيل درجة عالية بالدراسات العليا في جامعاتنا. وهي ان هذه الدرجة تتناسب عكسا واكرر عكسا مع جودة بحثك وفهمك للعمل يللي عم تقوم فيه. فالطالب يكون جريء لما بكون فهمان وهيدا يللي ما بفضلو لجنة الحكم(معظمهم). والاهم هو شو عندك معارف وواسطات ووين رح تغدي الشباب وقدي انت معجب باسلوبهم وعلمهم. واذا جمعت كل هذا مع بعضو انشالله درجة الشرف رح تكون من نصيبك.
-بريطانيا
Maher from London2009-12-03 18:34:53
معك وبضيف كمان3
حتى البحث في جامعاتنا لا يصلح اكثر من مقال صحفي فهو غالبا يغتمد على الوصف للظاهرة واستنتاجات عامة بناء على مخيلة الباحث. احدهم درس ظاهرة الفقر في الدول النامية واستنتج بعد جهد ان هناك فقر في البلدان النامية ويؤثر على اقتصادياتها ثم اقترح ان تتدخل الحكومات لمعالجة هذه الظاهرة طبعا لا يوجد ولا رقم ولا انو كيف وشو. وتم الثناء على العمل الرائع ونال درجة امتياز على عمله. طبعا انت بترف ليش مو متل رفيقك فهمان وماالو حدا.
-بريطانيا
Maher from London2009-12-03 18:34:06
معك وبضيف كمان2
وهنا عندما يقيم استاذك عملك لايسخر منك بل يقول لك عمل جيد ويكن افضل ان تعمل كذا وكذا ولايسخر من اخطاءك اللغوية بل على العكس معظمهم يصحح لك هذه الاخطاء وبكل رحابة صدر(رغم ان هذا ليس عمله)وهناك في الجامعة مركز مجاني لتصحيح البحث لغويا ولكن ليس اجباريا. بينما في جامعاتنا يضيع الطالب اشهر لتصحيح بحثه من دكتور لغة عربية وفي النهاية تجد معظم الانتقادات للبحث هي لغوية.
-بريطانيا
متابع صريح2009-12-03 18:26:57
هيك جهود بدها هيك تقدير والحال من بعضو
لم احضر يوما مناقشة رسالة جامعية لأنني لا أعرف متى واين يجري ذلك والحق عليي ولكنني كنت من متابعي البرنامج الاذاعي رسائل جامعية للاستاذ القدير بسام الغبرا وكنت الاحظ مثل كاتب المقال ان جميع المداخلات تدعو للسخرية ولا علاقة لها بالعلم ولكن!!!!!!!! في عدة حالات بعد ان يصل انقاش الى أن الطالب لم يفعل شيئا وكل ما قام به هو نقل من المراجع بدون ادنى مجهود بحثي او حتى تعليق على مانقل تنتهي الجلسة بمنح الطالب الدرجة المنشودة بتقدير امتياز وعلامة شبه كاملة
-سوريا
Maher from London2009-12-03 18:11:17
معك وبضيف كمان
لن اتكلم عن البنية التحتية والبحثية المعدومة في كل جامعاتنا وخاصة الانترنيت والاتصالات. ابدأ من لقب الاستاذ الدكتور في جامعاتنا وغالبا يوصف به من هو ليس بدرجة الاستاذ. عندما بدات بالتعامل مع استاذي المشرف هنا في بريطانيا حالي حال طل الطلاب السوريين كنت اقول له بروفسور(وهو فعلا بهذه الدرجة) قال بامكانك ان تناديني باسمي فقط. وذلك لكسر الحواجر بين الطالب واستاذه. وفعلا اصبح اناديه باسمه فقط حتى انني اضفته عالفيس بوك كصديق. وهنا اذا وصفت دكتورا لا تعرفه من قبل (بروفسور) يصحح لك بانه دكتور وليس بروف.
-بريطانيا
محمد الوادعي2009-12-03 16:52:22
لالا التفاؤل مطلوب
بصراحة اعتقد بان جميع ما قيل صحيح ولكن حقيقة ان الجامعات السعودية مع انها حديثة العهد الا ان اسلوب الادرات الجامعية واعضاء هيئة التدريس راقي جدا جدا على جميع المستويات وليس غريباعلى خريجيهم من الذكور والاناث الابداع والاختراع واليوم بالتحديد قرات عن شاب سعودي حصل على افضل رسالة دكتوراة على مستوى بريطانيا ومرشحة لتكون افضل رسالة دكتوراة بالوطن العربي للعام2009 من جامعه هيل البريطانية.وعلى فكرة الجامعات السعودية دخلت بالتصنيفات العالمية ولاتنسوا جامعة الملك عبد الله في ينبع .
سوريا
Rafat Katta2009-12-03 16:34:52
ذكريات
ذكرتني مرة بأنني وجدت مذكرة مشروعي في جامعه حلب على الارض في زاويه غرفة المعيدين فلملمته و توجهت للمناقشة!! ذكرتني كيف كانت معامله الدكاتره و المعيدين لي عند منافشة رساله الماجستير في المانيا حيث انهم انصتوا 40 دقيقه لكلامي و كان في الغرفه صوت واحد هو صوتي و بعد انتهائي من الالقاء كانت الاسئله تدور فقط حول النتائج العلمية للعمل و المعيد كان يصفني بالاستاذ الزميل !! لا أدري ان كان الغايه من العمل علمي ام لغوي و لكن صديق لي رفض مشروعه في جامعه سورية لسبب لغوي ؟؟
-سوريا
أبو حطب2009-12-03 16:12:47
ذكريات
كل دول العالم تتحدث عن أول 200 جامعة إلا عندنا نتحدث عن أول 500 جامعة. يا سيدي تصنيف جامعاتنا بعد ال 1500 للأسف. ذكرتني حين كنت طالب سنة رابعة في كلية طب حلب حين كان أستاذ الجلدية ينادي أحدنا يا حمار. هؤلاء هم أساتذتنا الذين لا نفتخر بهم. أساتذتنا المعقدون لا ينادون بعضهم إلا بلقب دكتور مع أن أكثر من نصفهم لا يتكلم لغة البلد الذي منحه شهادة الدكتوراه . إنهم مرضى نفسانيين تذكرت يوم هب أساتذة كلية الآداب متهمين زكريا تامر أنه ليس أديبا
-فرنسا
مهتم2009-12-03 15:54:48
صحيح و لكن .....2
هؤلاء الذين حصل معظمهم على شهادات الدراسة العليا من مجموعة دول الاتحاد السوفيتي السابق و دول أوروبا الشرقية (طبعا ليس كل هؤلاء فبعضهم ترفع لهم القبعة احتراما). الشيء الآخر الذي لابد من الاشارة إليه هو نقص متطلبات العمل التعليمي و البحثي في الكلية كما في الجامعة من قاعات و تجهيزات و غيره. إن تراجع مستوى الجامعة ليس فقط بسبب المدرسين فيها و إنما لأسباب كثيرة تشمل القبول الدائم لأعداد من الطلبة تفوق بكثير قدرة الجامعة و عدم الاهتمام الكافي و نقص المتابعة و الاشراف من الجهات العليا و انتشار المحسوبي
-سوريا
مهتم2009-12-03 15:53:14
صحيح و لكن ....1
كل ما ذكرته صحيح و يحصل كثيراً في الكلية لكن التعميم يعطي القارئ و خصوصا من لا يعرف الكلية و من فيها انطباعا غير دقيق كما أنه يظلم الكثيرين من المدرسين في الكلية ممن هم تماما بعكس ما ذكرت. لدينا فئة من المدرسين القدماء ذوي الخبرة الكبيرة نسبة جيدة منهم هم فهمانين و متفهمين مُحتَرَمين و يحترمون الآخرين طلابا و غير طلاب. أيضاً لدينا الجيل الشاب الجديد من المدرسين في الكلية و منهم نسبة جيدة أيضاً كما فئة الأساتذة السابق ذكرهم. أعتقد أن مشكلة الكلية في نسبة كبيرة من المدرسين الذين هم بين الفئتين الس
-سوريا
طالب اقتصاد مغترب مؤقتا و2009-12-03 14:01:52
متفائل 2
المشكلة أننا نفتقد للاحساس بالآخر و لا أعرف لماذا مع الوقت يزداد حبنا للأنا و أنانيتنا على الرغم من اعتزازنا بعاداتنا و روابطنا الاجتماعية و التي نفاخر بها مقابل الفردانية و الانعزالية الغربية. اعتقد انه الكثير يعرفون أن فردانية الغرب تتمتع بإنسانية أكثر من اجتماعية الشرق. لا أستطيع أن أصدق بأن رجل ما و خاصة دكتور استطاع تحقير عمل خمس سنوات لمجرد أنه أراد أن يثبت كلمة شلفها شلف و من ثم أحس بالإهانة لأن الطلب دافع عن رأيه و الذي هو فعلا مقنع. مع التنويه أن الجلسة بالأصل نسميها مدافعة رسالة
-ألمانيا
طالب اقتصاد مغترب مؤقتا و راجع قريبا2009-12-03 13:55:10
متفائل 2
كنت قبل مناقشة الاطروحة على يقين بأن هذا الطالب قام بعمل كبير و مجهود أكثر من رائع فأنا اذكر سيل المعلومات و المراجع المستخدم في تلك الاطروحة, كما اتذكر تماما مجيئه بفكرة اقتصادية مختلفة عن العرف تلك الأيام لا أود ذكرها لملامستها مسلمات دينية و لكن لو طرحها بمكان آخر يؤمن بالتفكير الحر (و هنا أركز على تفكير أكثر من حر) كان قد حصل على مركز مهم في مكان مهم. اكثر ما ازعجني أن تعب خمس سنوات لهذا الطالب و كمية كبيرة من أحلامه و طموحاته تم رميها في القمامة من قبل معلمي الأجيال دكاترتنا الاجلاء
-ألمانيا
طالب اقتصاد مغترب مؤقتا و راجع قريبا2009-12-03 13:54:15
متفائل
للأسف أن كل ما قيل في هذه المساهمة صحيح 100% حتى أنني مرة حضرت مناقشة رسالة دكتوراه اعترض فيها دكتور من المحكمين على معلومة عند الطالب, و عندما قام الطالب بالدفاع عما كتب في اطروحته و برهن معلومته بالبرهان المنطقي إلا أن الدكتور و الدكاتره المحترمين انبوه على جرئته و تطاوله على الاكبر منو و أجبروه على الاعتراف برأي الدكتور و الوعد بتصحيح هذا الجزء من الدكتوراه. و كان انتهاء المناقشة بمعاقبة الطالب على تطاوله بنجاح بدرجة مقبول. على الرغم من أني شخصيا أعتقد أن أطروحته كانت أكثر من جيدة جدا.
-ألمانيا