syria-news.com

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

الصفحة الرئيسية
من نحن
اسرة الموقع
أكثر المواضيع قراءة
الإعلان في سيريانيوز
الإتصال بنا
التوسع  العمراني وأزمة المازوت يتهدّدان ما تبقى من احراج السويداء
تحقيقات

عضو مكتب تنفيذي: أصحاب النفوذ هم المعتدون وفوق المحاسبة

مدير الزراعة: قطع الأشجار غير النظامي محدود ومسيطر عليه

شكاوى عديدة وردت إلى سيريانيوز تؤكّد حصول هجمة غير مسبوقة لإزالة ما تبقى من أشجار الحراج الطبيعية في محافظة السويداء المعروفة منذ أقدم العصور بغاباتها الكثيفة، حيث كانت مطلع القرن الماضي تغطي نحو 32% من مساحتها، إلا أنها اليوم لا تتجاوز 2.6.%.


ثلاثة أسباب واضحة تقف وراء الاحتطاب الجائر، أولها يتعلق باستخدام الأشجار كوقود لمدافيء الحطب الأخذة بالانتشار كبديل لاستخدام مدافيء المازوت، مرورا بزحف الأبنية الاسمنية والمشاريع الاستثمارية، اما السبب الثالث فيعود الى اقتلاع الأشجار الحراجية لاستبدالها بالمثمرة من قبل أصحاب الحراج الخاصة.

يحمل موظف مطلع في البيئة المسؤولية الى "ضعف مراقبة عناصر الضابطة الحراجية نتيجة نقص عددهم، وتغاضيهم عن بعض المخالفين.." هذا ما ينفيه مدير الاحراج مؤكدا ان" عناصر الضابطة الحراجية يؤدون عملهم على أكمل وجه، ولم نشاهد أي قطع غير نظامي للأشجار أثناء جولاتنا".

 

يقطعون الأشجار للتدفئة

التقت سيريانيوز العديد من المواطنين في المناطق المتاخمة للاحراج حيث أكدوا معظمهم حصول التعديات، ولم يخف بعضهم تأييدهم لقطع الأشجار، حيث قال المواطن (س، ن) من مدينة شهبا "لو أنني أقطن قرب محمية لقطعت أشجارها، فتدفئة أطفالي أهم من كل شيء".

وبذات الاتجاه أكد (ص، ش) من صلخد قائلا: "أنا مع قطع الشجر حتى لو كان أخضر لأن ارتفاع سعر المازوت وتأخر توزيع البدل النقدي له أجبراني على استخدام مدفأة حطب".

واشتكى المواطن (ع، أ) من ان "المازوت غال، وسعر طن الحطب الواحد أكثر من 7 آلاف ليرة في السوق السوداء، ويستحيل الحصول عليه من السوق النظامية لكثرة الطلب وقلة العرض، فبماذا أدفئ نفسي وعيالي".

أحد أصحاب بساتين الجبل (ف،ب) قال " أخشى وغيري من المزارعين على الأشجار المثمرة نفسها من هذه التعديات لأنها في ازدياد، وقاطِعوها لم يعودوا يميزون بين الأخضر واليابس، وما رأيته بأم عيني أنهم في ساعات النهار ينشرون فروعاً خضراء، ثم يعودون في ساعات المساء ليجمعوها ويحمّلوها في سيارات نقل حيث لا توجد رقابة، ولا يردعهم كونها خضراء، لأنه يمكن نشرها لقطع صغيرة تتيبس تحت أشعة الشمس خلال وقت أقصر".

 

انتعاش مدافئ الحطب

أحد وكلاء المدافئ المحلية أحسان الأسعد قال: "زادت مبيعات مدافئ الحطب بكل أنواعها بنسبة 50% عن السنة الماضية، وانخفضت مبيعات مدافئ المازوت بنفس النسبة".

وأضاف: "إن الذين باستطاعتهم شراء الحطب لا يشكلون 10%، أما الفقير فلا يستطيع شراء المازوت ولا الحطب، لكنه يستطيع شراء منشار، ويقطع الكمية التي يريد من الشجر".

مصدر مطلع في مديرية التجارة الداخلية في السويداء أكد بأن "السعر الطن الواحد من الحطب وصل إلى 4000 ل.س"، والسبب برأية أن "مادة الحطب غير مسعرة، إذ لم يتقدم أحد بطلب لتسعيرها خاصة مع عدم وجود محلات لبيعها في أسواق المحافظة، والتجار الذين يبيعون الحطب يتحكمون بالسعر".

 

الأثرياء وأصحاب النفوذ

من جهة ثانية كشف مراقب في فرع مشروع تنمية البادية في السويداء نور الدين الشعار بان "الأثرياء وأصحاب النفوذ هم من يقطعون أشجار الحراج بهدف زراعة الأشجار المثمرة أو إنشاء المشاريع الاستثمارية".

وأضاف: "نحتاج لقوانين وأنظمة تدعمنا، فمنذ أسبوع رأيت في حرج الكفر مساحة قطع منها أكثر من 20 شجرة وطمست معالم القطع بالحرق والحجارة والأعشاب، وأخبرت مخفر الشرطة فلم يتجاوبوا، وطلبوا مني تقديم شكوى رسمية إلى مديرية الحراج".

وتساءل "لماذا نقطع الأشجار من جهة ونزرعها من جهة أخرى، أليس الحفاظ على الشجرة أجدى اقتصادياً..!"، مقترحا "إجراء التشذيب تحت إشراف لجنة فنية صارمة، وأن تحمّل الأشجار سواء التابعة لأملاك خاصة أو أملاك عامة على خرائط، ويوضع رقم لكل شجرة، عندها تمكن المراقبة والمتابعة بدقة"، وزوّدنا السيد الشعار بعشرات الصور ولقطات الفيديو التي كما يقول تثبت عمليات القطع.

 

تأخر دعم المازوت

بذات الاتجاه كشف عضو المكتب التنفيذي لقطاع البلديات والبيئة والاستثمار ماهر عمرو بان "التقصير ليس من شرطة الحراج فقط، فهناك أصحاب نفوذ في بلدنا يتعدون على الثروة الحراجية الوطنية، ولا يستطيع أحد الاقتراب منهم أو الإخبار عنهم أو محاسبتهم".

وتابع: "تأخير توزيع دعم المازوت أدى إلى تعدي بعض المواطنين على الحراج، لذا يجب توفير الدعم اللازم للمحروقات بما يتناسب مع دخل الفرد، وتشكيل دوريات مشتركة من قبل الجهات المختصة لأن كادر شرطة الحراج لا يستطيع تغطية جميع المناطق الحراجية في المحافظة".

واقترح: "أن يكون الدعم لمادة المازوت في السنوات القادمة إما من خلال خفض سعر المادة أو بيعها بسعر المدعوم لغرض التدفئة خلال شهر معين من العام".

من جهته مدير مالية السويداء وعضو اللجنة المركزية لتوزيع دعم مادة المازوت عصام الباسط علل توجه العديد من المواطنين للحطب بالقول: "قرار رئاسة مجلس الوزراء لم يأخذ بعين الاعتبار المناطق الجغرافية، فمثلاً تستخدم المدافئ في المحافظة لمدة ستة أشهر، ويبلغ متوسط استهلاك الأسرة من مادة المازوت: 2000 – 2500 ليتر، لذا لا توجد عدالة في توزيع الدعم".

ولفت الباسط الى ان "المحافظة لها وضع خاص فمعظم شبابها مغتربون، واشتراط الإقامة الدائمة في سورية وعدم صرف الشيك إلا لصاحب العلاقة قد يحرم أسراً فقيرة من الدعم".

 

مديرالزراعة: الاعتداءات ضمن الحدود

بدوره مدير زراعة السويداء المهندس بسام الجرمقاني قلل من حجم الاعتداءات الحاصلة على الأشجار الحراجية معتبرا أنها "من الأضرار المألوفة سنوياً، لكنها ضمن الحدود الطبيعية ولا تزيد عن ثلاث شجرات في كل حرج، وتُتابع من قبل المخافر الحراجية الخمسة، علماً أنه تم دعم هذه المخافر في الموسم الحالي بعدد إضافي من الحراس نظراً لاتساع مساحة الحراج حيث قاربت 80000 دونم عدا الأحراج الخاصة".

وأضاف: "تنظم ضبوط خاصة من قبل الضابطة الحراجية بحق كل من يعتدي على الحراج بالقطع أو القلع أو الرعي ويحال إلى المحاكم المختصة، ويعاقب بالسجن لمدة شهر عن كل شجرة في الأملاك الخاصة، وشهرين عن كل شجرة في الأملاك العامة مع الغرامة المالية، ولدينا الآن 27 دعوى حراجية منظورة أمام المحاكم المختصة وضبط ضد مجهول. وللعلم من يقطع الشجر ليس لديه نقص في الوعي البيئي ولا هدفه استخدامها كوقود بقدر ما يشبه الخارج عن القانون".

ونفى الجرمقاني وجود أي أثار حرائق لإخفاء مكان الاعتداءات مؤكداً أنه "في موسم الحرائق لم تحترق شجرة واحدة نتيجة حملات التوعية للمواطنين وبرنامج المناوبة لعناصر الحماية".

وحول استخدام الحطب قال: "الحطب المستخدم في التدفئة هو بقايا تقليم الأشجار المثمرة وتفريد الأشجار الحراجية ضمن مشروع تربية وتنمية الحراج الذي ينتج عنه كميات كبيرة تباع للوقيد بـ1300 ل.س وللصناعة بـ1800 ل.س، والهدف من هذا المشروع تلبية احتياجات الغابة نفسها وليس تلبية احتياجات المواطن من الحطب".

وتابع: "في الحقيقة لسنا مسؤولين عن توفير الحطب أو تأمين بدائل أخرى من الوقود، لكن هناك أشجار تزرع خصيصاً للحطب، وتستخدم هذه الطريقة في السعودية لكنها غير موجودة لدينا ونحتاج لبرنامج إرشادي ليقتنع المواطن بها".

وعن استبدال الأشجار الحراجية بالمثمرة قال الجرمقاني: "لا يسمح باستبدال الأشجار الحراجية بأي نوع آخر لما للشجرة الحراجية من أهمية بيئية لا تؤديها الأشجار المثمرة، فهي تنقي الهواء من السموم والمعلقات وليس غاز ثاني أكسيد الكربون فقط".

 

تراخيص البناء وقطع الأشجار

وحول شروط تحويل الأراضي الحراجية إلى سكنية قال مدير الزراعة الجرمقاني: "يمنع أي نشاط غير زراعي في حراج الدولة، لكن في الحراج الخاصة الموجودة داخل المخطط التنظيمي وتقل كثافة الشجر فيها عن 20% يمكن لصاحب العقار الحصول على ترخيص نظامي، ويسمح له بقلع بعض الأشجار المعيقة للبناء شرط أن يزرع ثلاثة أضعاف الأشجار المرخص قلعها".

اما عن الاحراج الخاصة فأوضح الجرمقاني "تحتاج الحراج الخاصة خارج المخطط التنظيمي إلى موافقة مديرية الزراعة، وهي مشروطة بتصنيف القدرة الإنتاجية للتربة. ويشترط عند الضرورة القصوى لإقامة مشروع ضمن الأراضي الحراجية الحصول على استثناء من وزارة الزراعة بناءً على اقتراح ودراسة لجنة مختصة تبين حيوية هذا المشروع لأبناء المحافظة".

وتابع: "لدينا توجيهات بمنع توسيع المخططات على المناطق الحراجية، كما لدينا صلاحيات بتغيير الصفة التنظيمية للمناطق المشجرة إلى حدائق، وكذلك إلغاء تراخيص الجمعيات السكنية المقرر إنشاؤها في الحراج".

 

دائرة الحراج: لم نشاهد أي قطع غير نظامي

كشف مصدر مطلع في البيئة (طلب عدم ذكر اسمه) بان: " السبب الرئيسي وراء القطع ضعف مراقبة عناصر الضابطة الحراجية نتيجة نقص عددهم، وتغاضيهم عن بعض المخالفين"، تابع: "معظم التجاوزات تحدث في المناطق الحراجية الخاصة لاستبدال الأشجار الحراجية بالمثمرة كما حدث في قرية حبران".

وبدوره أكد رئيس دائرة الحراج المهندس نزيه عماشة على أن: "دائرة الحراج ملزمة بتنفيذ تعليمات المرسوم التشريعي رقم 25 تاريخ 2007، والتعليمات التنفيذية الصادرة عن وزير الزراعة. وعناصر الضابطة الحراجية يؤدون عملهم على أكمل وجه، ومعظمهم فنيون زراعيون (معاهد وثانوية زراعية) ولديهم المعرفة الكافية لكشف حالات قطع الأشجار".

و أوضح عماشه "تقوم دائرة الحراج بقطع أشجار خضراء مزاحمة لبعضها بقصد الحفاظ على الغابة وهذا ما حصل في غابتي بريكة والرحى، وعندما يرى المواطن هذه الأشجار يعتقد أنها قطعت خصيصاً لاستخدامها كوقود".

وتابع: "لم نشاهد أي قطع غير نظامي للأشجار أثناء جولاتنا مع مدير الزراعة ورئيس اتحاد الفلاحين في المواقع الحراجية ومحميتي الضمة واللجاه".

واستدرك: "الحاجة للحطب ليست سبباً لقطع الأشجار، فنحن نبيع بقايا الأشجار التي تقطعها الورشة التابعة لنا، ولدينا أكثر من 100 شخص مسجلين وينتظرون دورهم لشراء هذه المادة."

 

المحميات الطبيعية

تعتبر المحميات الطبيعية من عوامل المهمة في استمرار الغطاء النباتي، حيث وأوضح مدير البيئة في السويداء الدكتور معتصم العبد انهم يعملون على "زيادة المساحة الحراجية بإنشاء المحميات الطبيعية، وكان آخرها "محمية الإنسان والمحيط الحيوي" في منطقة اللجاه، وهي المحمية الأولى في القطر من هذا النوع لأنها تهتم بكل الأحياء من إنسان وحيوان ونبات".

اما عن دورهم بحماية الاحراج قال " المسؤولية الأساسية في حماية أشجار الحراج تقع على عاتق دائرة الحراج، ويقتصر عملنا على التنسيق والتعاون معها من خلال إبلاغها بالتجاوزات التي يعلمنا بها المواطن، أو التي نلاحظها أثناء جولاتنا الميدانية".

 

الوعي والجمعيات الأهلية

الاجراء الاخر لحماية الغطاء النباتي كشف عنه مدير الزراعة الجرمقاني "لدينا خطة سنوية لزراعة الأشجار، ففي عام 2010 سنزرع 3000 دونم بما يقارب 300 ألف شجرة، إضافة إلى غرس الأشجار في عيد الشجرة بهدف تكريس ثقافة أهمية الشجرة أكثر منه زراعة مساحات من الأراضي".

الا انه استدرك قائلاً: "الأشجار التي تقطع لا تعوض خاصة السنديان والبطم لأنها تحتاج عشرات السنين لكي تنمو ولأن الظروف المناخية التي نمت فيها قد تغيرت".

من جهته قال رئيس جمعية أصدقاء البيئة غسان عبيد: "نحن كجمعية تطوعية أهلية لا نملك السلطة اللازمة لمحاسبة قاطعي الأشجار، إنما نساعد الجهات المسؤولة في تطبيق القوانين المتعلقة بالحراج، كما نعلم الجهات الرسمية بالشكاوى التي تصلنا، وبدورها تقوم بالمتابعة وفرض العقوبات بحق من يثبت إيذاؤه للأشجار والغطاء النباتي بشكل عام".

وأضاف: "مجتمعنا بحاجة للثقافة والوعي للمشكلات البيئية، لذا يجب تقديم محاضرات وندوات وحملات توعية للمواطن حول الحفاظ على البيئة ونظافتها خاصة في المناطق السياحية".

 

هند النداف - السويداء - سيريانيوز

 

 


2010-01-25 09:30:53
شاركنا على مواقع التواصل الاجتماعي:



شارك بالتعليق
مو مهم2010-04-24 01:22:34
الشجر بس
ازا الحق عم تاكلو المصالح العقارية بحماه و طوب قطعة بالملايين لغير صاحبها ضلت على الشجر و المازوت ارحمو العباد يا ناس ورخصو المواد ماتت العالم من الجوع
-إيرلندا
المغترب السوري ابن السويداء2010-03-14 14:04:11
بعد لحقتو عا الطبيعة كمان
و الله حرام و جريمة يلي بيصير بالاحراج و الغابات باي منطقة من سوريا لك ما بيكفي انو الدولة كاتمة على نفس الناس كمان بدها تكتم الطبيعة لك شو بدنا ننزل نساوي ببلدنا السويداء ازا راح الشجر و الماء منها الله يقطع ايد كل انسان بيقطع او بينزع شجرة و الله يحرمو نظرو و كل ما يملك لانو هو عم يهدد حياة مئات الناس بالشي يلي عم يعملو و بيعين الله يا بلدي الغالي السويداء الله يحميكي
-الإمارات
نامق2010-02-01 07:00:06
الى جميع المعلقين والفقراء واصدقاء البيئة
يعني المسؤولين ما رح يردو ولا يعملو ولا شي ولارح يتأثرو أو ينهزوا ولو تطلع على راسكن شجرة واذا كانت هالشجرة كبيرة رح يجوا يقطعوها ويبيعوها بالسوق السودا أهم شي تظل مطارحن دفياني
-سوريا
ابن الجبل2010-01-31 18:48:07
قطع الشجر هل بات أمرا رسميا؟؟
بلديات القرى نفسها تساهم بقطع الأشجار.. مثلا منذ أيام فقط قامت بلدية عتيل بقطع شجر زيتون مثمر لدواعي "المصلحة العامة" كما تقول وبموافقة مدير الزراعة، فهل صارت المصلحة العامة بقطع الشجر؟؟
-سوريا
نجيب أبوالفخر2010-01-27 21:15:01
الله بيفرجها2
نأمل أن تكون خطة زرع 300ألف شجرة فعلية وأن لايدفن منها 200ألف وتسجل مزروعة( لإنو ما حدا عبيعد وراهن كونوا نحنا مو بألمانيا) ولنلاحظ أن الفقير الباحث عن الدفئ لن يقطع الشجرة لأن أجرة نقلها تعادل ثمن برميل ولو قطع فإنه سيقطع بعض الأغصان الثخينة ليحملهاعلى ظهردابة أو موتوسكل أو بسكليت،لإنو إذاعندو سيارة ما عاد فقير؟؟ وهذا ليس خارجاعن القانون كما تفضل سعادته إنما يستفيدمن عذرمحل لتعرض حقه في العيش الكريم للخطر بفعل غلاء المعيشة والمازوت والفقر! غريمنا يدخن السيجار الكوبي ي سادة
سوريا
نجيب أبو الفخر2010-01-27 20:58:44
الله بيهونها 1
بعض الفقراء قطعوا بعض الشجر، في كل سوريا،من الكفرون إلى جبال الساحل وحتى السويداء، ومن يسمع كلام السيد مدير الزراعة بيقول نحنابأوربالكن: من يقطعون شجر البطم ويبيعونه بدمشق أكثر من فقراء (يرد للسوق من أحدهم 20 مهباج أسبوعيا يعني حوالي5شجرات،وصاحب مشروع سياحي قادم على طريق قنوات بأرض كانت حراجية ولكنهالمن يراقبها؟؟ تتصحر(بلامعنى)وبمباركةالرقابة! عدا عن النجارين وتجارالأخشاب واعتداءات وآخرون من أصحاب المقام ذوي المصالح .. كل الفقراءيعرفون حدودهم إلا بعضهم ،والإعتداءات منظمة(بالصور)
سوريا
سورية وافتخر2010-01-27 15:09:57
طيب شو الحل
يعني مازوت واسعارو خيالية وشجر ممنوع يقطعوه طيب يا حكومة وزعو بطانيات على هالمواطنين او جاكيتات متل هدول تبعون الاسكيمو وخلي هالمواطن يسرح بكيفو وبلا مازوت وبلا نار بيكفي بس يفكروبوضعهن بترتفع حرارتهن لالالف وبيستكترو بخيركن
-فنزويلا
ريان2010-01-27 06:04:58
ايييييه
و الله كتير بضايق لمل بشوف الشجر بالسويدا عم يروح بس كمان المواطن نشف قلبو من البرد و المسؤليين نازليننهب من خبز الناس للك اييييه الله يرحم ايام زمان
-الدانمارك
ابو جابر2010-01-26 20:48:24
مازوووووووووووووووووووت
وفروالمازوت بسعر معقول وخلي العالم تتدفا بدل ما الناس بلشت تقطع الشجر وتدفا عليه لا تدلو العالم على الغلط وتصيروا تحاسبوها ........ لو الشعب مش جوعان ما بيسرق ولوانو مش بردان ما بيقطع الشجر والله يكون بعون البشر شو بدا تتحكل
-أذربيجان
تيمووووور2010-01-26 20:15:01
طولو بالكن
ليش هيك اخدكن الحماس على كم فقير قطعوا كم شجرة مع اني ضد هي التصرفات وما حدا اجا على سيرة يلي قاطعين رزق العباد ومخلين الناس تشحد لك يا جماعة قيمة قسائم البينزين لسيارة المسؤولين لسنة وحدة بتجيب مازوت وبتدفي شعب سوريا لاكتر من سنتين يعني هدول الناس ما عندهم هواية بقطع الشجر عالجوا الاسباب قبل ما تحكوا عن النتائج يعني صدقوني الحاجة بتساوي اكتر من قطع شجر واللي ما بيشوف من المنخل -------- اعمى
-سوريا
أبو عمار2010-01-26 12:52:36
لو
لو سعر المازوت رخيص بالتأكيد محد رح يضطر يقطع شجرة يعني بالتأكيد أي واحد بحب يدفا عالمازةت الصحي و مابدو هالحطب الغير صحي بس الحاجة ام الاختراع وشكرا..........
سوريا
سام 62010-01-26 09:21:46
مازوت-حطب -برد
طبعا قطع الاشجار جريمة كبيرة بس الجريمة الاكبر انو نترك هالعالم الفقيرة بردانة يعني على برد السويدا دعم المازوت تبع الحكومة ما بكفي شهر فما معقول واحد يشوف ولادو بردانين وما معو حق مازوت ويعقد يقول حرام قطع الشجر فبرايكن مين السمؤول الحقيقي ؟؟؟؟؟؟
-الإمارات
مغترب طار مخو بعد هالخبر2010-01-25 21:20:36
لا حول ولا قوة الا بالله
لازم كل واحد بيقطع شجرة تنقص ايدو ويتعلق على الشجرة يلي جنبها, الوضع غير قابل للاحتمال, و بيتسال العالم ليش ما في مطر. تخلف لابعد الحدود.
سوريا
oooooooo2010-01-25 14:03:23
قريبا
قريبا سيتم قطع رأس الحكومة لنتدفئ عليها .... نعدكم
-سوريا
فينيق2010-01-25 13:25:47
الجريمه تحصل أيضا وفي كل يوم
هذه الجريمه تحصل أيضا وفي كل يوم في الساحل والجبال الساحليه هؤلاء السفله قطعوا الشجر في أرضي الخاصه وحاولوا سرقة باب المزرعه إنهم مجرمون وليسوا بحاجة المازوت على الدوله إستنفار أفراد من الجيش لحماية المناطق الحراجيه لحين القبض على هؤلاء اللصوص
سوريا
سليمان الحكيم2010-01-25 13:09:38
سؤال
اذا الآباء اليوم يقطعون الشجر فماذا سيبقى للأبناء غدا؟ أو أن العملية تستند اى الحكمة القائلة: اللهم نفسي؟ اذا كان الأمر كذلك فإني أطمن الجميع بأنه يوما ما سيبرد و يجوع و يندم مهما فعل
-سوريا
بشار2010-01-25 12:15:42
مو بس بالسويداء في كل مكان
يعني شو مفكرين أنو العالم بدهم يدفعوا 21 ل.س حق ليتر المازوت ولاسيما أنو في المناطق الباردة مثل السويداء والجبال الساحلية مثل شين وبرشين وغيرها مبلغ العشر ألاف لا تكفي ربع المصروف على المازوت. بالمناسبة في أحراج منطقتي عم أسمع أنو قطع أشجار الغابة شغال بدون رقيب أو حسيب الله يرحمك يا غابتنا ويرحمك يا بيئتنا
-سوريا
نور الساحل2010-01-25 11:59:01
نشالله الفريق الاقتصادي بيقرا
أرجو مناالله أن يجد أعضاء لفريق الاقتصادي الوقت لقراءة ما كتب ليعلموا الى أين سيؤدي رفع سعر المازوت في الوقت الذي تمرح فيه السيارات الحكومية ليل نهار فقط من أجل المصالح الخاصة..؟؟قال تخطيط قال ؟؟؟!!!
-سوريا
almani2010-01-25 11:52:21
masiaf too
not only in eweda,but in masiaf mountain too.and no one care .
الدانمارك
ابن السويداء2010-01-25 11:39:18
ماذا يحدث في المانيا
انا كان عندي رفيقة هون ولما سألتها شو بيشتغل ابوكي قالتلي انو بعد شجر بالغابة قلتلها يعني هلق كل الشجر بألمانيا معدود قالتلي مش بس هيك كلو بيتنزل على برامج عالكمبيوترات وكل شجرة لها ارشيف وكامل المعلومات عنهاعلما بأنو 31% من مساحة المانيا غابات .ونحنا للاسف عم نقطع الشجر اللي نحنا بحاجة الو
-ألمانيا
باسل 1142010-01-25 10:56:56
لازم حل سريع ....الشجرة عندنا كل شبر بندر
طيب ليش ليقطعوا الشجرة كلها اذا كان ولا بد يقطعو اغصانها ويتركو الجزع الاساسي وكام غصن اخضر الشجرة لحالها بترجع بتفرع وبتطول انا براي يرشدوا الناس اذا مافين يمنعون في كتير عالم معن حق وبرد السويدا معروف واكتريتن مافين يشتروا مازوت على التسعيرة الجديدة لهيك انا برايي التوعية كمان حل ......
-سوريا
ابن سويدا الطفشان2010-01-25 10:22:48
الله يوفق لنصفق
الله يخلي الحكومي نحنا دفينين من حبها واللي عم يقطع الشجر ابن حرام مش فقير ولا ما عندو مازوت ولا عندو اطفال بدو يدفيهن بس قلة شرف عم يقطع الشجر
-سوريا