لأنها دافعت عن تعليم الفتيات.. طالبان تطلق رصاصها نحو مراهقة باكستانية وتصيبها في الرأس  

دفعت الباكستانية ملالا يوسف زاي 14 عام حياتها ثمناً للدفاع عن تعليم الفتيات فقد قام أحد المقاتلين من حركة طالبان بإطلاق النار عليها وإصابتها بالرأس .

وذكرت صحيفة (ديلي ميل) البريطانية يوم الأربعاء أن الجريمة حدثت أمس الثلاثاء  في أتوبيس مدرسي كان ينقل الفتيات من المدرسة إلى منازلهن في وادي سوات. 

 

واهتمت معظم الصحف البريطانية بنشر قصة ملالا يوسف زاي، التي اشتهرت بدفاعها عن تعليم البنات وتعرُّضها لإطلاق نيران من قِبل مسلحي طالبان.

 

و نقلت وسائل إعلام باكستانية، عن قائد شرطة وادي سوات ملالا رسول شاه: إن "شخصاً صعد إلى الأتوبيس المدرسي وهو يحمل بندقية وسأل عن ملالا يوسف زاي، فأشارت فتاة إليها، وفي تلك اللحظة أنكرت ملالا، شخصيتها، فما كان من الرجل إلا أن أطلق النار على كلتا الفتاتين في الرأس".

 

وترقد الفتاتان في مستشفى بالمنطقة، في حالة حرجة، ولكنها مستقرة.

 

وأعلنت حركة طالبان باكستان مسؤوليتها عن محاولة الاغتيال، مؤكدة أن "ملالا لو نجت من الموت، فسوف تقوم طالبان بقتلها", واعتبرت الحركة أن "ما حدث لملالا، إنذار لكل مَن يتحدّى الحركة، ويوالي الغرب".

 

وقالت صحيفة "التايمز" البريطانية إن إطلاق النار على ملالا، وقع بعد أن أصبحت الفتاة رمزاً للمقاومة ضد حركة طالبان، التي روّعت باكستان وأصبح العنف فيها شيئاً مألوفاً.

 

وذكرت الصحيفة أن ملالا أثارت إعجاب الباكستانيين، بل العالم، لشجاعتها بعد أن روت في مدوناتها ظروف الحياة تحت حكم متشدّدي طالبان في وادي سوات.

 

سيريانيوز

 

اقرأ أيضاً:

دراسة: صحّة الرئتين تبطئ شيخوخة الدماغ

بريطاني يقبل بوظيفة "فزاعة بشرية" بسبب ارتفاع البطالة في بلاده

إقالة شرطي بريطاني من عمله للمسه أماكن حساسة في جسد امرأة قام بتفتيشه

حظر الفروض المدرسية في ثانوية ألمانية لمنح أوقات فراغ أكبر للتلاميذ

2012-10-10
 

 

CyberStorm

2012-10-11 08:42:00

LOL

شكلو الشعب بدو هل الشي يتطبق عنا كمان... الله يلعن أبو التخلف

-
سوريا

JouJou

2012-10-11 05:21:00

Talban, I love the USA

I love when the USA bomb those idiots whom grew up on a thousand year old mentalities

-
سوريا



All rights reserved © Syria-news.com 2014
Powerd By:Syria news IT